السجن ل طبيب أسنان هولندي يتلذذ بتدمير وخلع ضروس مرضاه

0

خبر عالمي : طبيب أسنان هولندي مجرم

ادارة وفريق فكين

حكمت محكمة فرنسية بالسجن لطبيب أسنان هولندي لمدة 8 أعوام بسبب إيذائه لمرضاه عمدا واستمتاعه بجعلهم يتألمون، كما كان يخلع الأسنان السليمة، ويكسر الفك ويتركهم ينزفون، ومنعته المحكمة من مزاولة المهنة وتغريمه 10500 يورو.

أتهم جاكوبس فان، الدكتور البالغ من العمر 51 عامًا والذي كان يطلق على نفسه اسم مارك، بتمزيق صحة الأسنان وترك المرضى الذين يعانون من كسر في الفك وخراجات متكررة وتسمم في الدم، في وسط مدينة شاتو شينون، بحسب صحيفة “ديلي ميل ” البريطانية.

وخلال المحاكمة، قال المدعي العام إن “فان” الذي لقب بطبيب الأسنان المرعب، نفذ في نحو 100 مريض إجراءات غير مجدية ومؤلمة، بهدف أخذ كثير من المال من شركات التأمين الصحي.

صور للطبيب من المحكمة من خلال رسم حقيقي لوقائع الجلسات
صور للطبيب من المحكمة من خلال رسم حقيقي لوقائع الجلسات

وقالت مريضة تدعى سيلفيان بوليستي، تبلغ من العمر 65 عامًا، إنها ذهبت للطبيب عام 2012 لتركيب تقويم، ولكن الدكتور قام باعطائها نحو 8 حقن تخدير وخلغ 8 أسنان سليمة، واستمرت بعدها في النزيف لمدة ثلاث أيام.

أما برنارد هوجان البالغ من العمر 80 عامًا، فقال إن الدكتور الأسنان ترك له قطعة من لحمه معلقة بداخل فمه بعد قلعه لضرس.

 صورة للطبيب , حيث اتهم واصدرت بحقه تهمة في فرنسا ولكنه سافر الى كندا وعمل فيها , واكتشف اجرامه هناك ايضا , فصدرت بحقه مذكرة جلب من هولندا , وارسل الى القضاء الفرنسي حسب اتفاقية الاستدعاء بين البلدين.
صورة للطبيب , حيث اتهم واصدرت بحقه تهمة في فرنسا ولكنه سافر الى كندا وعمل فيها , واكتشف اجرامه هناك ايضا , فصدرت بحقه مذكرة جلب من هولندا , وارسل الى القضاء الفرنسي حسب اتفاقية الاستدعاء بين البلدين.

 

وزادت الاتهامات عليه، وتم رفع شكوى ضده وتم اعتقاله، واستطاع الهروب عندما كان ينتظر المحاكمة إلى قرية كندية صغيرة في نيو برونزويك، وعثر عليه وتم تسليمه إلى هولندا ثم إلى فرنسا.

A courtroom sketch of Jacobus van Nierop
A courtroom sketch of Jacobus van Nierop
وذكرت وسائل إعلام محلية أن ( طبيب أسنان الهولندي ) حاول قطع حنجرته عندما جاءت الشرطة له كما حاول فان الإدعاء بأنه يعاني من “مشاكل نفسية” بما في ذلك حيل الهوية الجنسية والميول الانتحارية، لمنع تسليمه أولا إلى هولندا ثم فرنسا، وادعى أنه قتل زوجته الأولى، ولعب دور المجنون، من أجل تفادي تسليمه.
ومع ذلك، تم وضعه في نهاية المطاف في وحدة الطب النفسي، وسجن في قسم لورا، جنوب باريس.

المصدر : dailymail.co.uk

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد